منفذ شات الخليج

  • اهمية التفاح الأخضر

    اهمية التفاح الأخضر لتفاح بألوانه المختلفة (الأحمر، والأصفر، والأخضر) ذو فائدة صحيّة عظيمة يُعد التفاح من أكثر أنواع الفواكه استهلاكاً في جميع أنحاء العالم […]

    المزيد
  • اهمية الصبار للانسان

    اهمية الصبار للانسان اشتهر الصبار باسم التين الشوكي الصبار: هو أحد النباتات الدهنية، وينتمي إلى الفصيلة الصبارية، وتناسبه أكثر البيئات الصحراويّة للعيش؛ حيث لديه القدرة […]

    المزيد
  • كيفية عمل عجينة الشيش برك

    كيفية عمل عجينة الشيش برك الشيش برك من الأكلات اللذيذة والمفيدة المكوّنات مكوّنات العجين: كوب واحد من الماء. ملعقة كبيرة من الزيت النباتي. […]

    المزيد
  • طريقة عمل فتة الدجاج

    طريقة عمل فتة الدجاج تعتبر فتة الدجاج من الأكلات اللذيذة والمُميّزة المُنتشرة في المنطقة العربية المكوّنات كيلوغرام من الدجاج. فصان من الثوم الحب، وستة فصوص من الثوم […]

    المزيد
  • أصابع البطاطس الكرسبي

    أصابع البطاطس الكرسبي وتعد البطاطس المقلية من أكثرِ الأطعمة المُحبّب تناولها من الأشخاص المكونات ثلاث حبات من البطاطس، كبيرة الحجم. نصف كوب من الخل […]

    المزيد
   

مدينة غرونوبل الفرنسية بالصور

مدينة غرينوبل: هي من أجمل المدن الفرنسية، تقع المدينة في وادي إيزير ويحيط بها قمم جبال الألب الفرنسية، وتتميز بالهواء النقي والحدائق الجميلة، وأروع المساحات الخضراء في جميع أنحاء هذه المدينة التي تدخل تحت تصنيف المدن الصناعية، وتحتوي المدينة على الكثير من المراكز التاريخية الساحرة والشوارع المرصوفة بالحصى، والساحات الخلابة.

–  وتحتوي على العديد من المتاحف ذات التصنيف العالي، وتحتوي المتاحف على الكثير من تراث المدينة التي كانت سابقا عاصمة منطقة دوفين التاريخية، ويعتبر متحف غرينوبل من أشهر المتاحف في المدينة، وهو يضم واحدة من أفضل مجموعات من الفنون الجميلة في فرنسا، وتحتوي المتاحف الأخرى على الكثير من الآثار والتاريخ والثقافة المحلية، وتتميز بالكثير من مناطق الجذب السياحي ، والحدائق الطبيعية الإقليمية المزهرة وغابات الصنوبر والأشجار الكثيفة.

أهم المناطق  السياحية في مدينة غرينوبل:
– المدينة القديمة :تعد من أكثر المناطق المبهجة، حيث المنازل القديمة الجميلة، والممرات الضيقة المرصوفة بالحصى، والساحات الصغيرة، ويمكنك أن تبدأ بمتحف Évêché الذي يوجد في شارع تريس كلويترز، وكان هذا المتحف  قصر الأسقفية القديم الذي يقف على آثار أسوار غالو الرومانية في القرن الثالث، ويوضح المتحف تاريخ مدينة غرونوبل منذ العصور القديمة خلال العصور الوسطى حتى القرن العشرين،  ثم يمكنك بعد ذلك الإنتقال إلى كاتدرائية نوتردام، وهذه الكاتدرائية تعود إلى القرن الحادي عشر الميلادي إلى القرن الخامس عشر الميلادي، ولاتزال أسواق المزارعين  تعقد يومي الثلاثاء والأحد الصباح.

– متحف غرونوبل: يعد متحف غرينوبل من أكثر المتاحف المرموقة في فرنسا، ويقدم المتحف على مجموعة استثنائية من الفنون الجميلة، وهو عبارة عن مبنى معاصر ويحيط بالمتحف حديقة رائع مليئة المنحوتات، ويحتوي المتحف على مجموعة هائلة من الآثار والفنون في القرون  الوسطى واللوحات الأوروبية التي تعود إلى القرن الخامس عشر حتى القرن العشرين. وبعض اللوحات من المدرسة الفرنسية.

– حصن الباستيل: يطل هذا الحصن على قمة التل وعلى ارتفاعه المثير للإعجاب ويقدم إطلالة بانوراميه مذهلة على المناظر الطبيعية في جبال الألب، حيث يمكنك الاستمتاع بالمناظر الخلابة في المكان، وكانت حصن الباستيل سجن قديم، أما الآن فهو يضم العديد من المتاحف، ومركز الفن الباستيل ومعارض للفن المعاصر الذي يمكن من خلاله استكشاف تاريخ الجنود في هذه المنطقة الجبلية، والقيام بالكثير من المغامرات، ممثل التسلق وبعض الرياضات، كما يمكنك الاستمتاع بالمشي في الطبيعة الخلابة حول الحصن، ويوجد مطعم شيز لي بير غراس الذي يحتوي على الكثير من المأكولات الممتازة والمناظر الخلابة للفناء الخارجي، ويضم الحصن أيضا كافتيريا غير رسمية ومحل لبيع الهدايا.

– متحف أرشيولوجيك غرونوبل سانت لوران: هو أحد المتحف الأثرية المميزة الذي يقع في المدينة،  وقد بنيت كنيسة الكارولنجية على الطراز الرومانكي وتم بنائه في القرن الثامن، ويقدم  لمحة رائعة من الفن والهندسة المعمارية التي تعود إلى العصور الوسطى، وتقدم في المتحف عروض للآثار والأضرحة.

ساحة غرينيت: تضم الساحة العديد ن الأماكن السياحية مثل  قصر غرينيت الذي يتميز بأجنحته التاريخية العريقة، ويضم العديد من المقاهي والمطاعم الصاخبة التي تتميز بأماكن جلوس مميزة في الهواء الطلق في الساحة، وقد تم بنائه في القرن السابع عشر،  وقد استخدامت ساحة غرينيت كسوق لبيع الحبوب والحيوانات. كما يوجد فى وسط الساحة نافورة تضم الملاك المجنح والدلافين الذي قام بتشكيلها النحات فيكتور ساببي.

– حديقة دو فيل: هو عبارة عن قصر يحتوي على حديقة ضخمة ، وتعود بناء القصر والحديقة إلى القرن السابع عشر الميلادي ، وهي من الحدائق الأنيقة، وكانت ملكا خاصا لدوق ليسديغويرس، وأصبحت حديقة عامة في عام 1710، وكان يضم القصر العديد من الأجنحة الرائعة وكان يرحب بالأجانب ويعزز تبادلات الثقافية، وتعتبر الحديقة من الحدائق شديدة الروعة الجمال حيث تتميز بالأزهار على الطراز الفرنسي، ويذهب إليها الكثير من السكان المحلين خاصة في فصل الصيف.

التعليقات مغلقة.

أحدث التعليقات